انطلاق أوركسترا ميتزو للشباب من دار الأوبرا بدمشق

حفلات موسيقى

مشروع واعد وانطلاقة مبشرة من الهواية إلى الاحتراف. استضافت دار الأوبرا في دمشق أمسية كلاسيكية مساء الأربعاء 8 أيار أحيتها “أوركسترا ميتزو للشباب” بقيادة الموسيقي جورج موسى.

يعود اسم الأوركسترا إلى الفئة العمرية الوسطى، فكلمة ميتزو تعني بالإيطالية النصف، وهي أيضاً مصطلح موسيقي يشير إلي أحد أنواع الأصوات في الغناء الكلاسيكي.

وتضم أوركسترا ميتزو 52 عازفاً وعازفة تتراوح أعمارهم بين 16 و 23 عاماً من طلاب معهد صلحي الوادي والمعهد العالي للموسيقا أو الموهبين ذوي الخبرة.

بدأت الأمسية مع “سيمفونية” للمؤلف النمساوي (جوزيف هايدن) تلتها مقطوعة لموزارت وللفرنسي الرومانسي (كاميل سان ساين) “رقصة الموت” أو الرقصة المروّعة لتختتم الأمسية بمقطوعة “إشبيلية” للبريطاني (إدوارد إلغار).

أشار قائد الأوركسترا ومؤسسها جورج موسى لفت إلى أن ما قدمته الفرقة استلزم الكثير من التدريب استمر أربعة أشهر وحوالي 40 جلسة تمرين لتحقيق انسجام وتناغم بين العازفين، لإيصال هذه الموسيقا الكلاسيكية الأكاديمية إلى الجمهور بشكل جميل وسويّة عالية.