وعز الشرق أوله دمشق

عندما ينهض الخريف من نومه متثاقلاً بعد صيف حار بأيلوله وورقه الأصفر المتساقط  فوق العشاق المتخذين من الأشجار معبداً للحب … تبدأ دمشق، عاصمة  الأبدية، بارتداء أجمل أثوابها وزينتها من حلي الثقافة والفن والصناعة … باسطة سجادها الأحمر لضيوفها، تستقبلهم بعرسها السنوي: معرض دمشق الدولي وبعد انقطاع ست سنوات عن إقامة هذا المعرض بسبب الحرب، عاد العام الماضي […]

تابع القراءة