يوسف المقبل: لا يمكن القول أنه لدينا سينما سورية وما من حامٍ لمنتجنا الفني

  هو شريك التاريخ، ورجل الشاشة، وصديق المسرح: يوسف المقبل الذي أنطق الخشبة الصامتة مؤخراً في المسرحية التي لعب دور البطولة فيها إلى جانب ميريانا معلولة (تصحيح ألوان) تأليف سامر إسماعيل، وحاز عنها على جائزة أفضل دور في الدورة 20 لأيام قرضاج المسرحية. لم يتشابه أداء المقبل يوماً مع أحد فلطالما كان متفرداً في أدائه، حيث يطلق الحرية […]

تابع القراءة

تصحيح ألوان …الإمتاع حتى التعب

   تبدأ المسرحية  بغرفة شبه معتمة وشبه خاوية إلا من لوحة لسيدة جميلة وصناديق ملأى بالكتب والذكريات، من المؤكد أن صاحبها على وشك الرحيل إلا أنه الآن على موعد مع صحفية تريد أن تجري معه حواراً وهو الكاتب الشهير التي نالت روايته الأخيرة جائزة قديرة ومع اللقاء يبدأ الحوار ليتحوّل إلى محاكمة من قبل الصحفية للكاتب […]

تابع القراءة

هرمون الإندورفين يبعث الحياة في مسارح حلب

  قدمت فرقة تياترو للمسرح بمشاركة فرقة انفنيتي للمسرح الراقص العرض المسرحي الكوميدي الهادف “إندورفين” في أولى العروض على مسرح دار التربية الثقافي في حلب إندورفين عمل مسرحي كوميدي يقدم من خلال فصوله الاربعة محاكاة بين الدراما الواقعية و الكوميديا السوداء حيث قدم السيناريست جهاد شربجي خلاصة الافكار العميقة الدالة على ماحدث في سوريا خلال […]

تابع القراءة

ثلاث حكايات : صرخة احتجاج على الواقع

صوت انفجارٍ عنيفٍ يهزُّ المسرح وينتهي العرض حيث بدأ. في القطار الذي نزل منه الممثلون في مشهد البداية وهم يرددون عباراتٍ توضح أنهم كانوا يودون إقامة العرض في الشارع إلا انه وبسبب ظروفٍ معروفةٍ تعذر ذلك فأحضروا الشارع بمن فيه من جمهورٍ إلى المسرح ليقدموا العرض مبتدئين عملهم بجملة “نحن ممثلون”  مسرحية ثلاث حكايات المأخوذة عن نصٍّ […]

تابع القراءة

شرم برم كعب الفنجان

          لم تكن الأعمال الفنية ذات الرسالة الإنسانية والإجتماعية المتدثرة بعباءة الكوميديا والحس الساخر هي حكراً على المسرح والسينما والدراما، فقد حملت الأغنية أيضاً مسؤولية تجاه الناس للتخفيف عن أعبائهم وانكساراتهم جاعلةً من الماسأة ملهاة على مبدأ المضحك المبكي في صياغات هي أقرب لا بل قد تكون هي نفسها الكلام الدارج […]

تابع القراءة

محمد وحيد قزق رحلة عمر مع ديكور المسرح

    في موجة الروعة التي تجتاحنا أثناء حضور عملٍ مسرحيٍ، لا نستطيعأن نميز سرّ الجمال المتمثل أمامنا. لاشك في أن هذا الجمال منبعثٌ من التكامل بين الفكرة والأداء والديكور، وفي الحقيقة يُشكلُ الديكورالعامل الرئيسي في تكوين صورة دائمةٍ للعمل المسرحي في ذهن المتلقي، ولو كان الديكور غير منتقى بدقةٍ وغير مناسب لتفاصيل العمل لشعرنا بالنقص وعدم التكامل […]

تابع القراءة

صالات السينما أيام العيد

  تشكل أيام العيد، على صعيد السينما، مناسبة خاصة لتقديم أحدث الأفلام، كما جرت العادة، نظراً للحالة الجماهيرية في هذه الأيام في البحث عن المتعة والترفيه وتحتفي صالات السينما الخاصة في سوريا بِبرامج عرض لِأحدث الأفلام العالمية طيلة أيام العيد، بالتزامن مع انطلاقتها وعروضها في دول العالم، ولعشاق أفلام الحركة والخيال العلمي والأنميشن فَإن صالات […]

تابع القراءة

مسرح الاطفال في العيد

  تعود الطقوس والعادات الاحتفالية بالعيد لألاف السنين، انطلقت من سوريا إلى العالم أجمع، وما يزال هذا الشعب مؤمناً بالفن كَشرط رئيسي لاستمراريته ونموه الحضاري والثقافي، ومع حلول العيد، ورغم ما تمر بِه البلاد من ظروف أمنية صعبة؛ يبقى مبدعونا مصرين على تقديم الفرح للناس عبر جرعات فنية تواسي أحزانهم وتضمد جراحهم   ويبدو أن […]

تابع القراءة

دعم سينما الشباب، ولادة أجنّة مشوّهة! والأصحاء أبطال الإنقاذ

  ليست سوى مراسم مواساة وتعزية، جبران خاطر مكسور وإيهام بِوجود، عُروض مواد سمعبصرية رقمية على شاشة كبيرة، فديوهات ارتجالية فائضة عن عبث طفولي، اسمها «أفلام دعم سينما الشباب» بِمجاز فُكاهي يُلملم حروف الاسم المبعثرة، جادت بها علينا إدارة مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة (23 – 28 إبريل 2019) في دمشق، فَكانت غباراً ذُرَّ في […]

تابع القراءة

فراس محمد” على عتبة حلم سينمائي واعد”

  يُحرقك الضوء بِسَلامة؛ فَيأسرك بِتمام رضاك في وهجه، يُغريك اللون بِسديمياته؛ فَتضيع في سوبرنوفا البعث والتجدد، يُثيرك التشكيل بِتكويناته وأنساقه وتراتيبه؛ فَتتوحد معه أبداً. هي السينما، فضاءٌ يرتحبُ بِعوالم الخلق والوجود، بِالماديات والوجدانيات، بالمعقول واللامنطقي، هي ملتقى الفنون وحارسها، فلا عجب أن تُسلم نفسك طواعيةً لِسطوتها وترتهن لِسحرها فراس محمد (1987) سينيفيلي سلّم نفسه للسينما، […]

تابع القراءة